المنتدى الباسكناوي
أهلا وسهلا بكم في منتداكم المنتدى الباسكناوي

المنتدى الباسكناوي


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» موضوعك الأول
الجمعة أبريل 29, 2011 12:05 am من طرف عبدالعزيزالشيخ

» انتهاء أزمة الكهرباء بمدينة باسكنو
الثلاثاء أبريل 12, 2011 2:02 pm من طرف زائر

» حالة استنفار شرق البلاد ومشاهدة 3سيارات مشبوهة قرب‘ باسكنو‘
الأحد أبريل 03, 2011 4:03 pm من طرف زائر

» شهود عيان: الأمن الموريتاني "يستخدم القوة" لتفريق متظاهرين في مدينة النعمه
الجمعة مارس 04, 2011 10:38 pm من طرف زائر

» مصادر مطلعة : مدير الأمن اجتمع بمدراء شركات الاتصال بموريتانيا
الجمعة فبراير 25, 2011 7:11 pm من طرف زائر

» إحالة متهمين في أحداث "فصاله" إلى السجن المدني بالنعمة
الجمعة فبراير 25, 2011 7:04 pm من طرف زائر

» وصول معتقلي فصاله الي مدينة النعمه
الخميس فبراير 24, 2011 10:58 pm من طرف زائر

» ولد الجيلاني ينتقد نائب باسكنو ويصف تصريحه بالخيانة لناخبيه
الأحد فبراير 20, 2011 10:50 pm من طرف زائر

» رئيس قسم الاتحاد في فصاله: الأهالي خرجوا احتجاجا على تسيير العمدة و"ليس النظام"
الأحد فبراير 20, 2011 10:41 pm من طرف زائر

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث

شاطر | 
 

 فى ذكرى مولد النبي محمد ابن عبدالله صلى الله عليه وسلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
DAOUDE



عدد المساهمات : 3
نقاط : 9
الشكر للاعضاء : 0
تاريخ التسجيل : 09/02/2011

مُساهمةموضوع: فى ذكرى مولد النبي محمد ابن عبدالله صلى الله عليه وسلم   الجمعة فبراير 18, 2011 1:04 am

بسم الله الرحمن الرحيم
كيف نحتفل بذكرى مولد النبي صلى الله عليه وسلم.
الواقع أنها ذكرى جميلة لها وقع خاص فى نفوس المسلمين حيث
ملأ النور أ الافاق واضاء الدنيا،وانتكست معظم الاصنام التي كانت في الكعبة،وارتج ايوان كسرى وسقطت شرفاته" الاربعة عشرة،وخمدت نار فارس وكان لها الف عام لم تخْمد" حيث كانت توقد في اصطخراباد ويعبدها المجوس،وغيضت بحيرة" ساوة تلك الليلة وهي التي كانت تقدَّس،هذا بالإضافة إلى حادثة الفيلة التى تعتبر من بين الايات التى سبقت ولادته صلى الله عليه وسلم وغييرهها من من الحوادث والظواهر ذات الصلة وبفضله ومعجزاته.
لكن استحضارالمسلمين لهذه الذكرى الجميلة بماتعنيه لهم من تعلق بنبي الله محمد ابن عبدالله هواستحضار لعظمته ووقوف للتأمل فى رسالته الخالدة وماجاءت به من إخراج الدنيا من ظلمات الجهل والضلال إلى نور الاسلام وعدله وسموه،فما وأجملها من ذكرى نحتفل بها ولكن كيف ذالك.
لقداختلف المسلمون في هذا غير الراجح الموافق للسنة المصطفى صلى الله عليه وسلم لاينسجم مع بعض المظاهر التى تنتشر للأسف عند بعض المسلمين ،كالتجمع والأختلاط وشدالرحال إلى أماكن بعينها لتخصيصها بإحياء هذه الذكرى على طريقة لاتناسها،هذ بالإضافة إلى أن تسمية هذه الذكرى بالعيد تخالف هدي النبي صلى الله عليه وسلم إذلم يسمها عيدا وكذالك أصحابه الكرام وقد استدل أهل العلم على منع اعتبارها عيدا بأنها لو كانت كذالك لفعلها النبي صلى الله عليه وسلم ولأمر المسلمين بها وذكروا فى ذالك أدلة من القرآن والسنة نذكر منها: قوله تعالى:
(الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي

وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا)
الايه3 من سوره المائدة
آل عمران الآية 31 ( قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم)
_ الآية 3 الأعراف ( اتبعوا ما أنزل إليكم من ربكم ولا تتبعوا من دونه أولياء قليلاً ما تذكرون )
الآية 153 الأنعام ( وأن هذا صراطي مستقيماً فاتبعوه ولا تتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله )
وقول النبي صلى الله عليه وسلم
البخاري 2697 (من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد ) ( قد تركتكم على البيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنها بعدي إلا هالك، من يعش منكم فسيرى اختلافا كثيرا، فعليكم بما عرفتم من سنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين عضوا عليها بالنواجذ، وعليكم بالطاعة وإن عبدا حبشيا، فإنما المؤمن كالجمل الأنف حيثما قيد انقاد ) بن ماجه (43)، والحاكم (1/ 175)، وأحمد (4/ 126)
إذا الرأي هو أن نقوم بإحياء هذه الذكرى بمراجعة أنفسنا لنكتشف مدى حبنا للنبي صلى عليه وسلم بأبي هو وأمي والمؤشرات التى نميزبها مدى حب نا للنبي صلى الله عليه وسلم تتمثل فى مدى اتباعنا لماجاءبه من عندالله الواحد الأحد ويمكن أن نذكرمن هذه المؤشرات على سبيل المثال مايلى:
- المحافظة على الصلاة المكتوبة بطاهارتها وفى المساجد مع الجماعة.
- المحافظة على الصدق
- التمسك بالأركان الخمسة للاسلام على مايحبه الله ورسوله
- مراقبة النفس وزيادة الإيمان وتجديده
- برور الوالدين والرفق بهم
- حسن الخلق والرفق بالمسلمين والمواضع
- امتثال أمرالله ورسوله فى كل شي ء والاستسلام لمشيئته وقدره والالتجاء والتعرف إلى فى الرخاء.....
- الامتناع عند النهي فى كل مانهى الله ورسوله نه وخاصة الكبائر مثل: أكل الربا،وشهادة الزور،وقذف المحصنات المؤمنات، والزنا ،وقتل النفس التى حرم الله بغير حق شرعي،والشرك بالله وهوأعظمها ولايغفره الله (إن الله لايغفر أن يشرك به ويغفر مادون ذالك لمن يشاء ) ،والسحر،وعقوق الوالدين، التولى يوم الزحف...........................................................
فاجتناب الكبائر يكفر الصغائر إن شاء الله (إن تجتنبوا كبائر ما تنهون عنه نكفر عنكم سيئاتكم وندخلكم مدخلا كريما) الآية 31سورة النساء، علما بأن الصغائر تصبح كبائر مع الاصراركما أن الكبائر قد تغفر مع التوبة والاستغفار،ولذالك قال ابن عباس رضي الله عنه: "لا صغيرة مع الإصرار ولا كبيرة مع الاستغفار .
وعودا على الموضوع نقترح على القراء الكرام فى هذه المناسبة العظيمة مختارات من سيرة النبي صلى الله عليه وسلم .أولا: بسم الله الرحمن الرحيم
لنسب الرسول صلى الله عليه وسلم ثلاثة أجزاء:

1)جزء أتفق على صحته أهل السير والأنساب وهو إلى عدنان
2)وجزء إختلفوا فيه ما بين متوقف فيه وقائل به , وهو ما فوق عدنان إلى إبراهيم عليه السلام
3)وجزء لا نشك ان فيه أمورا غير صحيحة , وهو ما فوق إبراهيم إالى آدم عليه السلام .
وهاك تفصيل تلك الأجزاء الثلاثة:

الجزء الأول:محمد بن عبد الله بن عبد المطلب_وإسمه شيبة_بن هاشم_وإسمه عمرو_بن عبد مناف_وإسمه المغيرة
_بن قصي_وإسمه زيد_بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر_ وهو الملقب بقريش وإليه تنتسب القبيلة
_بن مالك بن النضر_وإسمه قيس _بن كنانة بن خزيمة بن مدركة_وإسمه عامر _بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان .


الجزء الثاني:ما فوق عدنان , وعدنان هو إبن أد بن هميسع بن سلامان بن عوص بن بوز بن قموال بن أبي بن عوام بن ناشد
بن حزا بن بلداس بن يدلاف إبن طابخ بن جاحم بن ناحش بن ماخى بن عيض بن عبقر بن عبيد بن الدعا بن حمدان بن سنبر بن يثربى
بن يحزن بن يلحن بن أرعوى بن عيض بن ديشان بن عيصر بن أفناد بن أيهام بن مقصر بن ناحث بن زارح بن سمى بن مزى بن عوضة
إبن عرام بن قيدار بن إسماعيل بن إبراهيم عليهما السلام.


الجزء الثالث:ما فوق أبراهيم عيله السلام,وهو إبن تارح _وإسمه آزر _بن ناحور بن ساروع_أوساروغ_بن راعو
بن فالخ بن عابر بن شالخ إبن أرفخشد بن سام بن نوح _عيله السلام _بن لامك بن متوشلخ بن أخنوخ_يقال هو إدريس عليه السلام
إبن يرد بن مهلائيل بن قينان بن آنوشة بن شيث إبن آدم عليهما السلام.
وفى نفس الموضوع:
هو خاتم رسل الله وأنبيائه، وقد أرسله الله إلى الناس كافةً، برسالةٍ عامةٍ شاملةٍ.

قال تعالى: {مَا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِنْ رِجَالِكُمْ وَلَكِنْ رَسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا} [الأحزاب: 40].

وقال تعالى خطاباً لنبيه محمد صلى الله عليه وسلم: {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلا كَافَّةً لِلنَّاسِ بَشِيرًا وَنَذِيرًا وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لا يَعْلَمُونَ} [سبأ: 28].



* نسبه الشريف صلى الله عليه وسلم:

هو سيدنا محمد، واسمه في الإِنجيل أحمد.

1- ابن عبد الله، وهو أصغر أولاد عبد المطلب العشرة.

2- ابن عبد المطَّلب - واسمه شيبة الحمد لأنه ولد وله شيبة - وإنما قيل له: عبد المطلب، لأن عمه المطَّلب أردفه خلفه وكان بهيئة رثة لفقره، فقيل له: من هذا؟ فقال: عبدي، حياء ممن سأله!!

3- ابن هاشم - واسمه عمرو - وسمي هاشماً: لأنه خرج إلى الشام في مجاعة شديدة أصابت قريشاً، فاشترى دقيقاً وكعكاً، وقدم به مكة في الموسم، فهشم الخبز والكعك، ونحر جُزُراً وجعل ذلك ثريداً، وأطعم الناس حتى أشبعهم.

4- ابن عبد مناف - واسمه المغيرة - وكان يقال له: قمر البطحاء لحسنه وجماله، ومناف: اسم صنم.

5- ابن قصيّ - واسمه زيد - ولقب بقصي: لأنه أُبعد عن أهله ووطنه مع أمه بعد وفاة أبيه. ويقال له: مُجمّع لأن الله جمع به القبائل من قريش في مكة بعد تفرقها.

6- ابن كلاب - واسمه حكيم، وقيل: عروة - ولُقِّب بكلاب: لأنه كان يكثر الصيد بالكلاب.

7- ابن مُرّة وهو الجد السادس لأبي بكر الصديق رضي الله عنه.

8- ابن كعب وقد كان يجمع قومه يوم العروبة - أي: يوم الرحمة، وهو يوم الجمعة - فيعظهم ويذكرهم بمبعث النبي صلى الله عليه وسلم، وينبئهم بأنه من ولده، ويأمرهم باتباعه.

9- ابن لؤي ولؤي تصغير لأي، وهو الثور الوحشي.

10- ابن غالب.

11- ابن فهر وكان كريماً يفتش عن ذوي الحاجات فيحسن إليهم، وفهر: اسم للحجر على مقدار ملء الكف.

12- ابن مالك.

13- ابن النَّضْر وهو قريش فمن كان من ولده فهو قرشي، ومن لم يكن من ولده فليس بقرشي. والنضر في اللغة: الذهب الأحمر. وقيل: قريش هو فهر بن مالك.

14- ابن كنانة.

15- ابن خزيمة.

16- ابن مُدرِكة.

17- ابن إلياس وكان في العرب مثل لقمان الحكيم في قومه.

18- ابن مُضَر وكان جميلاً لم يره أحد إلاَّ أحبه، وله حِكَمٌ مأثورةٌ. والمضر في اللغة: الأبيض. ومضر من ولد إسماعيل باتفاق جميع أهل النسب.

19- ابن نِزار وكان أجمل أهل زمانه، وأرجحهم عقلاً. ونزار في اللغة مأخوذة من النزارة، وهي القلة.

20- ابن مَعَدّ وقد كان صاحب حروب وغارات، ولم يحارب أحداً إلاَّ رجع بالنصر. ومعدُّ: مأخوذ من تمعدد، إذا اشتد وقوي.

21- ابن عدنان.

وعند عدنان يقف ما صحَّ من سلسلة نسب الرسول صلى الله عليه وسلم، فعن ابن عباس رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم لما بلغ نسبه الكريم إلى عدنان قال: من ههنا كذب النسّابون.

وكل هؤلاء الجدود سادة في قومهم، قادةً أطهاراً، ونسب الرسول صلى الله عليه وسلم أشرف الأنساب.

ولا يختلف النسّابون في نسب سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم إلى عدنان، وإنما اختلفوا من عدنان إلى إسماعيل، ومن المجمع عليه - الحقّ الذي لا ريب فيه -: أن نسبه عليه الصلاة والسلام ينتهي إلى إسماعيل بن إبراهيم عليهما السلام.

وأمه صلى لله عليه وسلم: هي آمنة بنت وهبٍ بن عبد مناف بن زهرة بن كلاب بن مرة.. وهكذا حتى آخر سلسلة نسب الرسول صلوات الله عليه، فتجتمع هي وزوجها عبد الله في كلاب.

ورسول الله صلى الله عليه وسلم خيار من خيار من خيار.

فعن العباس رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن الله خلق الخلق فجعلني من خيرهم، من خير قرنهم، ثمّ تخيَّر القبائل فجعلني من خير قبيلةٍ، ثم تخير البيوت فجعلني من خير بيوتهم، فأنا خيرهم نفساً وخيرهم بيتاً".

وعن واثلة بن الأسقع رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "إن الله اصطفى من ولد إبراهيم إسماعيل، واصطفى من ولد إسماعيل بني كنانة، واصطفى من بني كنانة قريشاً، واصطفى من قريش بني هاشم، واصطفاني من بني هاشم".



* حياته صلى الله عليه وسلم:

1- ولد سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم يوم الاثنين (9) من شهر ربيع الأول عام الفيل، وذلك حوالي سنة (570م)، أي قبل الهجرة بنحو (53) سنة.

2- وتزوج بخديجة لما بلغ من العمر (25) سنة.

3- وأوحى الله إليه لما بلغ عمره أربعين سنة، وذلك حوالي سنة (610م).

4- وأمره الله بتبليغ ما أُنزل إليه بعد نحو ثلاث سنين من نبوته، فقام يدعو إلى الله بالحكمة والموعظة الحسنة، ولبث يدعو إلى الله في مكة وما حولها نحواً من عشر سنين بعد بعثته، حتى أذن الله له بالهجرة إلى يثرب (المدينة المنورة).

5- فهاجر إليها وجعلها مركز دعوته، وعاصمة دولته الدينية، دولة الإِسلام، وكان ذلك في 12 من ربيع الأول للسنة الأولى من حساب السنوات الهجرية، التي يوافق أولها (16 تموز 622م).

6- ولما أكمل الله للناس دينهم، وأتم عليهم نعمته، وأدى رسوله محمد صلوات الله عليه الأمانة، وبلغ الرسالة، ونصح الأمة، وفتح الله عليه بالنصر المبين، اصطفاه الله فقبض روحه، وكان ذلك في يوم الاثنين 12 من ربيع الأول لسنة 11 من الهجرة، الموافق (7 حزيران 632م). هذا ما عليه الجمهور، واستشكل كونه يومَ الاثنين إذ كان يوم عرفة في حجة الوداع يوم الجمعة باتفاق فلا يكون الثاني عشر من ربيع الأول يوم الاثنين، وعليه فإمّا أن يكون الخطأ في تعيين اليوم، أو في تحديد التاريخ.

7- وأما سيرته وغزواته وسائر ما يتعلق بحياته فمبسوطة محققة في كتب السيرة النبوية، وقد تعرض القرآن الكريم إلى القسم الأعظم من حياته صلى الله عليه وسلم بعد الرسالة، والعقيدة الإِسلامية التي نحن بصدد البحث فيها بأصولها وفروعها، هي الفلسفة الكاملة للجانب الإِيماني الإعتقادي مما جاءنا به هذا الرسول العظيم.

ثانيا: فى الهجرة إلى الحبشة:
الهجرة الأولى إلى الحبشة
وفي السنة الخامسة : أمر النبي صلى الله عليه وسلم أصحابه بالهجرة إلى الحبشة لما اشتد عليهم العذاب والأذى . وقال : إن فيها رجلا لا يُظلم الناس عنده .
وكانت الحبشة متجر قريش . وكان أهل هذه الهجرة الأولى : اثني عشر رجلا وأربع نسوة . وكان أول من هاجر إليها : عثمان بن عفان رضي الله عنه ومعه زوجته رقية بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم . وستر قوم إسلامهم .
وممن خرج : الزبير وعبد الرحمن بن عوف وابن مسعود وأبو سلمة وامرأته رضي الله عنهم . خرجوا متسللين سرا ، فوفق الله لهم ساعة وصولهم إلى الساحل سفينتين للتجار . فحملوهم إلى الحبشة ، وخرجت قريش في آثارهم حتى جاءوا البحر . فلم يدركوا منهم أحدًا . وكان خروجهم في رجب . فأقاموا بالحبشة شعبان ورمضان . ثم رجعوا إلى مكة في شوال ، لما بلغهم : أن قريشا صافوا رسول الله صلى الله عليه وسلم وكَفُّوا عنه .
وكان سبب ذلك : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قرأ سورة النجم . فلما بلغ : أَفَرَأَيْتُمُ اللَّاتَ وَالْعُزَّى وَمَنَاةَ الثَّالِثَةَ الْأُخْرَى ألقى الشيطان على لسانه : "تلك الغرانيق العلى ، وإن شفاعتهن لترتجى" فقال المشركون : ما ذكر آلهتنا بخير قبل اليوم ، وقد علمنا أن الله يخلق ويرزق ويحيي ويميت ولكن آلهتنا تشفع عنده . فلما بلغ السجدة سجد ، وسجد معه المسلمون والمشركون كلهم . إلا شيخًا من قريش . رفع إلى جبهته كفا من حصى فسجد عليه . وقال : يكفيني هذا .
فحزن النبي صلى الله عليه وسلم حزنًا شديدًا ، وخاف من الله خوفا عظيما ، فأنزل الله : وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ وَلَا نَبِيٍّ إِلَّا إِذَا تَمَنَّى أَلْقَى الشَّيْطَانُ فِي أُمْنِيَّتِهِ فَيَنْسَخُ اللَّهُ مَا يُلْقِي الشَّيْطَانُ ثُمَّ يُحْكِمُ اللَّهُ آيَاتِهِ الآيات .
ولما استمر النبي صلى الله عليه وسلم على سب آلهتهم ، عادوا إلى شر مما كانوا عليه ، وازدادوا شدة على من أسلم .
الهجرة الثانية إلى الحبشة

فلما قرب مهاجرة الحبشة من مكة ، وبلغهم أمرهم ، توقفوا عن الدخول . ثم دخل كل رجل في جوار رجل من قريش . ثم اشتد عليهم البلاء والعذاب من قريش وسطت بهم عشائرهم ، وصعب عليهم ما بلغهم عن النجاشي من حسن جواره . فأذن لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم في الخروج إلى الحبشة مرة ثانية . فخرجوا .
وكان عدة من خرج في المرة الثانية : ثلاثة وثمانين رجلا - إن كان فيهم عمار بن ياسر - ومن النساء تسع عشر امرأة .
فلما سمعوا بمهاجر رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى المدينة ، رجع منهم ثلاثة وثلاثون رجلا ، ومن النساء ثمان . ومات منهم رجلان بمكة . وحبس سبعة . وشهد بدرًا منهم أربعة وعشرون رجلا .

{منقول كتاب مختصر سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم }
شيخ الإسلام المجدد محمد بن عبدالوهاب النجدي رحمه الله


بعض من معجزات الرسول صلي الله عليه وسلم
ذكر شيء من معجزات النبي صلى الله عليه وسلم

المعجزات :هي كل أمر خارق للعاده مقرون بالتحدي وهو صلى الله عليه وسلم أكثر الأنبياء معجزات وقد قيل أنها تبلغ الفا وقيل ثلاث آلاف .والله اعلم .
نذكر منها :1- القرآن الكريم :وهو أعظم المعجزات الذي لايأتيه الباطل من بين يديه ولامن خلفه فإن القرآن معجزه إلى يوم القيامه .
2-انشقاق القمر ليله البدر حتى افترق فرقتين كما قال تعالى :إقتربت الساعه وانشق القمر )
3- أن الله زوى ـ أي جمع ـ له الأرض كلها فضم بعضها لبعض حتى رأها وشاهد مغاربها ومشارقها قال تعالى :وان ملك أمته سيبلغ مازوى له منها .
4- حنين الجذع إليه لما فارقه إلى المنبر وصار يخطب على المنبر بعد ما كان يخطب عليه ولم يسكن حتى اتى إليه فضمه وأعتنقه فسكت .
5-نبع الماء من بين أصابعه .رواه البخاري )


6- تسبيح الحصى بكفه .رواه أبن عسكر من حديث أبي داود وغيره .
7-تسبيح الطعام حين وضع عنده _ أي بين يديه فنطق كما في البخاري عن أبن مسعود .
8- تسليم الجحر والشجر عليه بالنطق .رواه أبو نعيم في دلائل النبوه .
9-تكليم الذراع له ـ صلى الله عليه وسلم ـ فأخبره أنه مسموم .رواه البخاري .
10-أن البعير شكا إليه الجهد ـ أي المشقه ـ أن صاحبه يجيعه ويتعبه .رواه أبو داود .
11-شهاد الذئب له بالنبوه .رواه الطبراني وابو نعيم .
12-انه جاء مره إلى قضاء الحاجه ولم يجد شيئا يستتر به سوى جذع نخله صغيره وأخرى بعيده عنها .ثم أمر كلا منها فأتتا إليه فسترتاه حتى قضا حاجته ثم أمر كلا منهما بالمضي إلى مكانها .راواه الأمام أحمد والطبراني .
13-أنه قربت منه ست من الأبل لينحرها فصارت كل واحده تقترب منه ليبدأبها .رواه أبو داود والنسائي .
14-أن عين قتاده بن النعمان الأنصاري سقطت يوم أحد فردها فكانت المردودةأحـد(أقوى) من العين الصحيحه .رواه الحاكم وغيره من عدة طرق .
15-أن عين أبي طالب ـرضي الله عنه ـ برأت من الرمد حين تفل فيها .متفق عليه .
16- أن عبد الله بن عتيك الأنصاري أصيبت رجله حين نزل من درج إلى رافع أبن ابي الحقيق لما قتله فمسحها بيده الشريفه فبرأت .رواه البخاري .
17- ان أبي بن خلف كان يلقي المصطفى فيقول ان عندي قعودا أعلفه كل يوم أقتلك عليه فيقول بل أنا أقتلك إن شاء الله فطعنه يوم أحد في عنقه فخدشه غير كثير ،فقال :قتلني محمد فقالوا :ليس بك بأس قال :انه قال كأنا أقتلك فلو بصق علي ليقتلني فمات .
18-أنه أخبر أميه بن خلف أنه يقتله فقتل كافر ا يوم بدر .رواه البخاري .
19-أنه عد لآصحابه في بدر مصارع الكفار فقال :هذا مصرع فلان غدا ويضع يده على الأرض ،وهذا ،وهذا ،فكان كما وعد .وما تجاوز احد منهم موضوع يده .رواه ابو داود.
20-انه أخبر عن طوائف من أمته أنهم سيركبون وسط البحر أي يغزون في البحر كالملوك على الأسره ومنهم أم حرام بنت ملحان فكان كما أخبر . رواه البخاري .
21-أنه قال في الحسن بن علي ان ابني هذا سيد ولعل الله ان يصلح به بين فئتين عظيمتين من المسلمين فكان كما قال .فانه لما توفى ابوه بايعه اربعون ألفا على الموت فتنازل عن الخلافه لمعاويه حقنا لدماء المسلمين .رواه البخاري .
22-أنه أخبر في شأن عثمان بن عفان ـ رضي الله عنه ـ انه ستصيبه بلوى شديده يريد قتله فكان كما قال .رواه البخاري .
23 -انه أخبر بمقتل الأسود العنسي في صنعاء اليمن في الليله التي قتل فيها في المدينه ،فجاء الخبر بما اخبر به .ذكره ابن اسحاق وغيره .
24-انه أخبر بقتل كسرى كذلك في ليلة مقتله الخبر كما ذكر.
25-أخبر عن الشيماء بنت الحارث السعدية أخت رسول الله من الرضاع أنها قد رفعت في خمار اسود على بغله شهباء فكان كذلك .رواه أبو نعيم .
26-أنه دعا لعمر بن الخطاب رضي الله عنه بأن الله تعالى يعز به الأسلام أبابي جهل أبن الهشام فأصابت دعوته عمر فأصبح مسلما فعز بإسلامه كل من أضحى مسلما .
27-أنه دعا لعلي بن أبي طالب ـ رضي الله عنه ـ بذهاب الحر والبرد عنه فكان علي لايجد حرا ولا بردا ،رواه البيهقي .
28-أنه دعا لابن عباس بفقه الدين وعلم التأويل فصار بحراً زخاراً واسع العلم .
29- أنه دعا لثابت بن قيس بن شماس بأنه يعيش سعيدا ويقتل شهيدا فكان كذلك .
30-انه دعا لآنس بن مالك بكثره المال والولد وبطول العمر فعاش نحو المائه سنه وكان ولده من صلبه مائة وعشرين ولدا ذكرا ،وكان له نخل يحمل في كل سنه حملين .
31-انه قال في رجل أدّعى (منافق)الإسلام وغزا معه وأكثر قتال الكفار مع المسلمين أنه من أهـل النارفصدق الله تعالى مقتله ،فأنه أصابته جراحه فقتل نفسه بيده عمداً ‍‍‍‍‍‍(وقاتل نفسه في النار أعوذ بالله ) متفق عليه .
32- كان بينه وبين عتيبه بن ابي لهب أذى فدعا عليه بأن يسلط الله عليه كلبا من كلابه فقتله الأسد . رواه ابو نعيم وغيره .
33-انه لما شكا إليه شاك قحوط المطر ـ أي حبسه وانقطاعه وهو فوق المنبر في خطبة الجمعة فرفع يديه إلى الله تعالى ودعا .وما في السماء قطعة من السحاب فطلعت سحابة حتى توسطت السماء فاتسعت فأمطرت فقال :اللهم حوالينا ولا علينا فاقلعت وانقطعت .متفق عليه
34- أنه أمر عمر الفاروق ـ رضي الله عنه ـ ان يزود اربع مائه راكب اتو إليه من تمر كان عنده فزودهم منه والتمر كان مقدراه كالفصيل الرابض فزودهم جميعا وكأنه ما مسه أحد .رواه أحمد وغيره .
35-انه اطعم الألف الذين كانوا معه في غزوة الخندق من صاع شعير ودون صاع وبهيمة ـوهي ولد الضأن فأكلوا وشربوا وأنصرفوا وبقي بعد انصرافهم عن الطعام اكثر مما كان من الطام .متفق عليه .
36- انه أطعم اهل الخندق ايضا من تمر يسير اتت به إليه جاريه .رواه ابو نعيم .
37-انه أطعم جماعه من أقراص شعير قليله بحيث جعلها أنس تحت ابطه لقلتها فأكل منها ثمانون رجلا وشبعوا كلهم وهو كما أتى لهم كأنه لم يمسه أحد كما جاء في الصحيحين عن أنس .
38-أنه أطعم الجيش حتى وصلوا إلى حد الشبع من مزود ـ وهو وعاء التمر ـورد مابقى فيه لصاحبه ابي هريره .ودعا له بالبركه فأكل منه في حياته إلى حين قتل عثمان ـ رضي الله عنه .
39-أنه حين تزوج بزينب بنت جحش أطعم خلقا كثيراً من طعام قدم إليه في قصعه ثم رفع الطعام من بينهم وقد شبعوا وهو كما وضع أو أكثر .كما رواه أبو نعيم .
40- أنه في غزوة حنين رمى الكفار بقبضه من تراب وقال :شاهت الوجوه فامتلأت اعينهم ترابا كلهم وهزموا عن أخرهم .رواه مسلم وغيره .
41-أنه لما أجتمعت صناديد قريش في دار الندوة وأجمعوا على قتله وجاءواإلى بابه ينتظرون خروجه فيضربونه بالسيوف ضربه رجل واحد خرج عليهم ووضع التراب على رأس كل واحد منهم .
42- معجزة الأسراء والمعراج من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى .
ـــــــــــــــــــ
نقلته لكم من كتاب : بهجه الناظرين فيما يصلح الدنيا والدين
تأليف عبد الله جار الله
الطبعه الأولى 1404
الصفحه :253 _257
الحمد لله وصلى الله على سيدنا محمد عليه افضل الصلاة وأتم التسليم والله يتقبل منا صالح الدعاء.

من شعر حسان ابن ثابت فى مدح الرسول صلى الله عليه وسلم:

غـرَّ عـليه للـنبـوةِ خـاتـمٌ
من الله مشهـودٌ يـلـوحُ و يُـشهــدُ

وضمَ الإله اسم النبي إلى اسمهِ
إذا قال في الخمسِ المـؤذنِ اشهـدُ

وشـق له مـن إسـمه لـيـجُـلـه
فـذو العـرشِ محمودٌ وهـذا محمدُ

نـبيٌ آتانـا بـعـد يـأسِ و فـتـرةِ
من الرسـل و الأوثان في الأرض تُـعبدُ

فأمسى سراجاً مستنيراً و هادياً
يلوحُ كما لاح الصقيلُ المُـهندُ

وانـذرنا ناراً وبـشـر جـنـةَ
وعلمنا الإسلام فالله نحـمـدُ

فأنت إله الخلق ربي و خالـقـي
بذلك ما عـمّـرتُ في الناس اشهـدُ

تعاليتَ رب الناسِ عن قـول مـن دعـى
ســواكَ إلهاً و انـت اعـلى و امجــدُ

لك الخلق و النعماءُ و الامـر كـلـه
فإياك نـستـهـدي و إيـاكَ نـعـبـدُ

هذا و اكثروا من الصلاة و السلام على خير البشر محمد صلى الله عليه و سلم.
يتواصل إن شاء الله











الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فى ذكرى مولد النبي محمد ابن عبدالله صلى الله عليه وسلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى الباسكناوي :: المنتدى المتكامل والرئيسي :: المنتدى الديني-
انتقل الى: